السبت، 30 يوليو، 2011

العقد




فى كل مرة ينفرط العقد

تتناثر الحبات

تسقط جميعها بين الفراغات ..

لتصبح تلك أفشل محاولاتى فى الاختباء

تمتد يدى وحدها وكأنها اعتادت الأمر

حتى إنها صارت تتجه بآلية لتلتقط الوهم المتناثر

هنا ... وهناك

تعيد تجميع الحبات، وفي كل مرة يبتلع فراغ ما

إحداهن

واليوم تبقت لديها حبة واحدة

تحكم عليها قبضتها

فلا هى تنثرها من جديد

ولا يعود العقد أبدا....

كما كان....